جامعة الحواش الخاصة

عن الكلية

تسعى كلية طب الأسنان في جامعة الحواش الخاصة لإعداد طبيب الأسنان الممارس العام والمختص ذو الكفاءة العالية علمياً وأخلاقيا والقادر على تطوير مهارته ومعلوماته باستمرار وفق آخر المعطيات العلمية العالمية,لتكون هذه الكلية رافداً للمجتمع بكوادر مؤهلة قادرة على تطوير الرعاية الصحية السنية المقدمة للمواطنين في كافة مناطق الجمهورية العربية السورية. وتطمح الكلية إلى تخريج أطباء أسنان نوعيين متمرسين ومتدربين على أحدث التقنيات وأفضل الأجهزة، وتوثيق الروابط الثقافية والعلمية مع الكليات والهيئات العلمية التخصصية العربية والأجنبية. كما تسعى الكلية إلى تطوير البحث العلمي و الأكاديمي ورفده بأحدث الإنجازات العالمية الأمر الذي ينعكس إيجاباً على عملية بناء المجتمع وتطويره.
أهداف الكلية:
تهدف كلیة طب الأسنان في جامعة الحواش الخاصة إلى:
أ‌- تأهيل طبيب الأسنان الممارس ذي الكفاءة العالية القادر على تلبية حاجات المجتمع الصحية السنية الوقائية والعلاجية .
ب‌- تطوير وسائل وأساليب البحث والتعليم وتوفير المؤلفات الجامعية والمرجعية وتعريب المصادر الأجنبية وتوحيد المصطلح الطبي العربي .
ت‌- تأهيل المختصين في مختلف ميادين طب الأسنان وتزويدهم بمستوى عال من المعرفة في مجال اختصاصهم وذلك من خلال افتتاح وتطوير درجات الدراسات العليا.
ث‌- توثيق التعاون مع جميع القطاعات المعنية بالأمور الصحية داخل الجمهورية العربية السورية وخارجها .
ج‌- توفير إمكانيات التأهيل والتدريب والتعليم المستمر لأطباء الأسنان العاملين في مختلف الاختصاصات لتطوير الخدمات في القطاع العام والخاص وربط الجامعة بالمجتمع .
ح‌- بناء شخصية الطالب العلمية والفكرية والاجتماعية وإنماء وعيه القومي وحبه للعمل وتشجيع النشاط الثقافي والفني والاجتماعي .
خ‌- توثيق الروابط الثقافية مع الكليات والهيئات العلمية الطبية المعنية في الجمهورية العربية السورية وكليات طب الأسنان العربية والأجنبية بهدف تطوير البحث العلمي والدراسات العليا وتحديث المناهج في كليات طب الأسنان في الوطن العربي .
د‌- توفير بيئة مناسبة للبحث العلمي في مجالات طب الفم والأسنان من خلال دعم تبادل الباحثين مع مراكز البحوث والجامعات العربية والأجنبية وتوفير الإمكانيات المادية الكاملة لإجراء هذه البحوث .
ذ‌- الالتزام بتطبيق معايير الاعتمادية الوطنية والإقليمية والعالمية وصولاً إلى تحقيق الجودة الشاملة.
ر‌- تنمية روح العمل الصحي الجماعي والتشجيع على التعاون مع جميع القطاعات المعنية بالأمور الصحية في الوطن .

×